عـــاجل

لماذا الحقد الفرنسي على نبيٍّ حرر البشرية من الطواغيت؟ مسيره احتجاجيه للحشد الشعبي في كركوك الان إعتقال عدد من الصحفيين والإعتداء عليهم عند مقر أحد الأحزاب الكردية في بغداد خطيب الكوفة يطالب المتظاهرين بالمحافظة على شرفية ثورتهم ذكرى انتفاضة تشرين السلطة الرابعة .. حضور مميز رغم المحاذير ” المهم نقل الحقيقة “ الصدر يشن هجوما على نتنياهو محذرا بنهايتهم في حال القدوم الى العراق خريجو كليات الإعلام يتظاهرون أمام وزارة الثقافة للمطالبة بالتعيين المساواة فى الاديان ( من سلسلة لا للتطرف ) الأخلاق. اساس حضارة الامم الحياة خدعة خطيب جمعة الكوت يؤكد باتباع الاسس القيمة للصوم والرجوع لله للخلاص من البلاءات خطيب جمعة الكوت يحذر من خطط دول الاستكبار الرامية لاشاعة حالات الانفلات والخراب بالعراق رفع الشبهات عن ” مقتدى الصدر” 

رفع الشبهات عن ” مقتدى الصدر” 

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :

العراق الحر نيوز / بقلم :علي رحيمه العتابي

العديد من المقالات كتبت قبل التظاهرة المليونية وهي تحمل الكثير من المغالطات وأكاد أجزم أن من كتبها هم ذيول سفارة الاحتلال ومن ينفذون أجندة مريبة وذلك لأمور أو كتاب لا يرون الواقع كاملا ويسارعون لتشويه رؤية تخالف أدلجتهم.

الصدر هدد بتظاهرة مليونية بتاريخ ١١/١١/٢٠١٩
أي قبل مقتل سليماني والمهندس ب٢٣ يوما!
الصدر معروف برفضه المشروع الإيراني، وعدم انضمامه إلى محورهم وتبعيتهم بل قد تمنوا إزالته عن طريقهم، لكن ذلك سيقصم مشروعهم إلى الأبد ويخلق لهم أعداء كثر، ومع كل ما تقدم ذكره فهو لا يكن العداء لإيران بل يراها دولة جارة صديقة للعراق معها مصالح وعلاقات وهو ضد مشروع القومقچية والبعثية الذين يرفعون لواء العداء لإيران فقط!

إيران قد تحسب بانها  شقت صف التيار، وجعله إلى ينقسم الى فصائل وقد تكون قد نجحت بعض الشيء، لكنها فشلت كثيرا في جوانب أخرى.
الصدر جعلهم  أمام الأمر الواقع حيث سعى الى اتخاذ عدة خطوات هامة منها:

تشكيل مقاومة دولية كل يقاتل المحتل في بلده ومن بلده ، وبذا خلص العراق من جعله ساحة للصراعات الإقليمة والدولية.

عمد الى تحجيم دور الفصائل المسلحة المؤثر بالاوساط العراقية مع الاصرار على عدم جعلها البلد كساحة للحرب.

دعوة الصدر لإلغاء الاتفاقية الامنية مع امريكا باتباع الطرق السياسيّة والدبلوماسية وتاثير الفئاة الشعبية والثقافية،
وجعل الحل العسكري أخيرا.

بهذه الخطوات قد منع وقوع الحروب والصدامات.

واما دعوته الى التظاهرة المليونية كانت بمثابة فتحا مبينا، كونها حركت الهمم واشعرت الراي العام بحجم الجماهير المناهضة للاحتلال ، فيما أغاضت أجندة أمريكا في الاحتجاجات وافرزتهم أكثر، وبان ذلك واضحا حينما شاهد الجميع  الهجمة الشرسة تجاه الصدر عقب انتهاء التظاهرة .

السيد مقتدى الصدر أصدر بيانا، دعا من خلاله إلى عدم الاعتداء على ثوار تشرين ولو بكلمة، وبذا قطع ألسن الكذب التي شوهت التظاهرة على انها ضد ثورة تشرين!

فالإشكال قد رُفِعَ بعد التظاهرة وقبلها، حيث لمس الجميع بانها موجهة ضد الاحتلال وليس للشعب المحتج،  بوصفهما نوران انطلقا من سراج واحد.

وماكان أبعداها عن ساحة التحرير الا  خطوة لتجنيب الاطراف الاحتكاك ، ولم يحصل كما كانت تتمناه والأحزاب المفسدة الرافضة للتظاهرة، وبعض أجندة المتظاهرين المشبوهة؛  التي كانت تتطلع الى ضرب وافشال مشروع الإصلاح الشامل.

يتضح من ذلك ان السيد مقتدى الصدر له قراره العراقيّ الخالص الذي لا يخضع لإيران ولا لغيرها، وقد اثبت انه رجل المقاومة الأوحد في العراق، فلا يمكن إخضاع مقاومته ورفضه لأي محور.
أضف إلى أنه حذر ومنع بحنكته وادارته للامور ، من جعل العراق ساحة لتصفية الحسابات الدولية والإقليميّة.
انتهى

 

قائد عمليات ديالى يبحث تعزيز الوضع الامني مع شيخ مياح
الجيش يخوض اشتباكات مع عناصر داعش
لماذا الحقد الفرنسي على نبيٍّ حرر البشرية من الطواغيت؟
الكاظمي يعقد اجتماعاً بالقيادات الأمنية والعسكرية في محافظة صلاح الدين
العتابي يكشف اسباب اختفاء 7مليارات دورات من ايرادات النفط العراقي
بيان هام لنواب محافظة صلاح الدين وحكومتها المحلية
سوهاج تتألق فى سماء امريكا والوطن العربى
الحشد الشعبي في بابل يشارك بتأمين زيارة الإمام القاسم ع
الدفاع المدني يخمد الحريق داخل مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني
مسيره احتجاجيه للحشد الشعبي في كركوك الان
إعتقال عدد من الصحفيين والإعتداء عليهم عند مقر أحد الأحزاب الكردية في بغداد
قبيلة مياح تنظم بطولة كروية لاجل ادامة روح الاخوة والسلام بين ابناء محافظة ديالى
تنويه عن تفجير مسيطر عليه في مطار بغداد الدولي
العثور على رفات ضابط عراقي، قرب الحدود
محافظ واسط يوزع 805 قطعة أرض سكنية بين الكوادر الصحية
ظلم الاقليات.. في عراق الازمات
الصحة العالمية تعلن عدم فعالية٤ ادوية لكورونا
حادث مروري يودي بحياة عدد من الركاب في طريق ديالى – بغداد
كربلاء تعطل الدوام الرسمي غدا الخميس
شرطة البصرةاعتقال متهم مرتحل من محافظة ميسان مطلوب بارتكاب جريمة قتل
نائب محافظ واسط: تنفيذ حملة واسعة لرفع التجاوزات وسط الكوت ضمن خطة فرض هيبة الدولة والنظام
الحلبوسي يصل النجف ويلتقي الصدر
التعليم تحدد 9/23 موعدا لإطلاق المنحة المجانية للقبول في الاختصاصات الطبية في الجامعات والكليات الأهلية
محافظ بغداد: مبلغ مشروع صقر بغداد يستحصل بوصولات رسمية وبرقابة الرقابة المالية
العبادي : نحتاج الى 100 مليار دولار لأعادة الاعمار وماضون فى طريقنا للقضاء على أسباب الفساد
وزارة الثقافة: الثالث من تشرين الاول يوما وطنيا
النزاهة تحقق في قرار قضاء الاردني يلزم العراق بدفع مبلغ 53 مليون دولار
الاحرار تنتقد إصرار الكتل على التمسك بقانون انتخابات يمثل مصالحها
اليوم..ملعب الملك عبدالله يحتضن لقاء منتخبنا أمام نظيره الأوزبكي تجريبيا
 بالصور.. صحة البصرة تنفذ حملة  لخلق محلات جزر اللحوم الغير مرخصة
كلية الاعلام في جامعة واسط تقيم ندوة علمية حول صورة المرأة في وسائل الإعلام العراقية
انطلاق عملية من أربعة محاور لتعقب خلايا داعش بين صلاح الدين وديالى
عاجل …البرلمان يصوت على اعتبار مناطق في نينوى منكوبة
المكصوصي: تلتقي بوزير التجارة والحكومة المحلية في واسط
المرجع الديني الشيخ جواد الخالصي
يوجه رسالة للشعب العراقي
اقيمت صلاة عيد الفطر المبارك
الجوية: تخصيص راتب لعائلتي ناظم شاكر وناطق هاشم
تنويه هام من المرور العامة حول استفسار المواطنين
المركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية بالسباحة يعسكر في مصر أيلول المقبل
رئيس مجلس النواب يصل إلى واشنطن ويلتقي وزير الدفاع الأميركي
الأعرجي يوعز بغلق صالات “الروليت” فوراً.
تابعونا على الفيس بوك